رئيس مجلس الأدارة
شريف البنا
رئيس التحرير
منى البرهمتوشى

استقبل  اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد، صباح اليوم  الدكتور محمد مختار جمعة  وزير الأوقاف، الذي وصل لمحافظة بورسعيد  للمشاركة في إحتفالات المحافظة بعيدها القومي وإلقاء خطبة الجمعة، والتي ينقلها التليفزيون المصري علي الهواء مباشرة من مسجد الشاطي بحي العرب وموضوعها  “الصلابة في مواجهة الجوائح والأزمات والأخذ بأسباب العلم والعمل الجاد للعبور نحو المستقبل” .

وتحتفل بورسعيد كل عام بعيدها القومي وذكرى الانتصارات على العدوان الثلاثي فى الثالث والعشرين من ديسمبر عام ١٩٥٦، بعدما قامت

القوات الإنجليزية والفرنسية والإسرائيلة بالقصف الجوي على مصر، ردًا على قرار الرئيس جمال عبد الناصر بتأميم قناة السويس وإعلانها شركة مساهمة مصرية، حينها بدأ الإنزال الجوى لقوات العدو على مدينة بورسعيد فى ٥ نوفمبر ١٩٥٦.

 

وقاومت بورسعيد فى ملحمة تاريخية، وقدمت دماء الكثير من أبناء المقاومة الشعبية، واندحرت قوات العدو فى ٢٣ ديسمبر ١٩٥٦ معلنين يوم النصر على العدوان الثلاثي، ويفشل العدوان الثلاثي

ويعلن انسحابه تمامًا من الأراضي المصرية؛ فتحيةً لأهالى بورسعيد الباسلة قبلة النضال.

وفى هذا اليوم ٢٣ ديسمبر ٢٠٢٠، تحتفل أيضًا بورسعيد بأنها المدينة الرقمية الأولي، حيث أنها أول محافظه يتم تطبيق منظومة التأمين الصحى الشامل بها، وأيضًا هى أول محافظة تعلن أنها خالية من العشوائيات تمامًا.

وعلى الصعيد الصناعي، بورسعيد أصبحت من المدن التى تملك منطقة صناعية عملاقة، بها العديد من الصناعات المهمة، وكان لها نصيب كبير من صناعات البتروكيماويات، كما تم اكتشاف حقل ظهر مؤخراً والذى يعد من أهم الاكتشافات المصرية، كما تعد من أهم المواني العالمية مما جعل اسم بورسعيد عالميًا.



[ad_1]

By ahram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *