رئيس مجلس الأدارة
شريف البنا
رئيس التحرير
منى البرهمتوشى

تقدم مدير مدرسة فيشا الكبري التجارية بمحافظة المنوفية، بتحرير مذكرة ضد أحد المدرسين لقيامه بالتحرش بإحدي الفتيات داخل الحرم المدرسي وتم تقديم المذكرة لمديرية التربية والتعليم بمحافظة المنوفية حيث طالب مدير المدرسة بإستبعاد المدرس من المدرسة. 

وأكد مدير المدرسة ان المعلم قام بالتحرش لعدد من الطالبات بل ومضايقتهم ايضًا ، وقام بذكر الفتاة في المستند بالكامل، فضلاً عن ذكرة داخل المذكره انه تم عقد جلسة عرفية بين والد الفتاة والمعلم الملتحق بالمدرسة وعلي إثر الجلسة قام المدرس بدفع مبلغ 5 آلاف جنية تعويض لوالد الفتاة عن الواقعة.

وفي ذات السياق قام عبد النبي محمود النحاس والد الفتاة بنشر فيديو علي موقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك” يوضح من خلاله ماحدث مؤكدًا ان الشكوي من البداية بسبب ان ابنتي تقوم بأخذ درس خصوصي لدي احد المعلمين وجاء المعلم وطالب منها اخد درس عنده فرفضت فتم المشاده الكلاميه بينهما حتي وصلت لـ السب فإتجهت لمدير المدرسه للكشوي، فقالي لي قم بتقديم شكوي، وبالفعل تم كتابه الشكوي من قبل مدير المدرسة، وقمت بأخذ الشكوي من مدير المدرسة ووجهتها للإدارة، وبعد

مصالحة بيني وبين المعلم تفاجئت ان مدير المدرسة قام بكتابة شكوي بأن المعلم، وأخر قد تخرش بإبنتي فضلاً انة اكد انه يوجد داخل المذكرة انه تم عقد جلسة عرفية بين المعلمين ووالد الطالبة واخذ مبلغ مالي من 5 آلاف إلي 20 الف جنية، نافيًا الوالد ذلك مؤكدًا “انا مخدتش اي فلوس”، ولم يصيبني سوي الاذي حيث قام خطيب إبنتي بفسخ الخطبة بسبب هذا الإدعاء الكاذب، مؤكدًا انه لا يستطيع القراءة وانه تفاجيء لما يوجد. 

وأكد أحمد سويد، مدير مديرية التربية والتعليم بمحافظة المنوفية، ان واقعة الوالد يتم التحقيق فيها الان وفحصها من جانب النيابة الإدارية وسيتم عمل اللازم بعد التحقق من اقوال المدعين بأكملهم، وانتا لن نتهاون في المخطيء إطلاقًا.



[ad_1]

By ahram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *