رئيس مجلس الأدارة
شريف البنا
رئيس التحرير
منى البرهمتوشى

قال مدير مركز “غاماليا” الروسي لأبحاث الأوبئة والأحياء الدقيقة ألكسندر غينتسربورغ، إن عملية تصميم لقاح ضد فيروس كورونا المستجد، بدأت في روسيا في منتصف فبراير.

وأضاف غينتسربورغ أنه ستستخدم في عملية إنتاج اللقاح، نفس المنصة الشاملة، التي تم استخدامها سابقا ضد فيروس إيبولا، وفيروس كورونا MERS، موضحا أن مكان حقن اللقاح بعد ظهوره،

سيكون في كتف الإنسان.

وأكد غينتسربورغ، أن العمل في هذا المجال جار على قدم وساق، واللقاح يخضع حاليا بشكل رسمي للاختبارات ما قبل السريرية، ومن ثم سيقدم المركز، الوثائق إلى وزارة الصحة الروسية، للحصول على إذن لإجراء تجارب سريرية على البشر.

وشدد الخبير، على أن اختبار اللقاح على الحيوانات الصغيرة مثل الفئران والقوارض الأخرى، أظهر مناعة عالية للغاية.

ولم يستبعد المدير، أن تبدأ عملية إنتاج اللقاح خلال الأشهر القريبة المقبلة، قائلا في حديث تلفزيوني: “اعتقد أن ذلك سيكون قبل نهاية الصيف”.

وأشار غينتسربورغ، إلى أنه وزملائه في العمل مستعدون لاختبار اللقاح على أنفسهم. ونوه بأن مصممي اللقاحات الجديدة غالبا ما يختبرونها على أنفسهم وعلى أقاربهم لكي يتأكدوا من جودة الدواء.



By ahram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *