رئيس مجلس الأدارة
شريف البنا
رئيس التحرير
منى البرهمتوشى

أعلن وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانين، اليوم السبت، أن السلطات فتحت تحقيقا قضائيا لتحديد هوية ومقاضاة منظمي حفل سري حضره نحو 2500 شخص في غرب البلاد، في انتهاك واضح لحظر التجول الذي فرضته السلطات الفرنسية للحد من انتشار فيروس “كورونا” المستجد.

وقال دارمانين -حسب ما نقلته صحيفة “الجارديان” البريطانية- إنه بعد مضي 36 ساعة من بداية الحفل غير الشرعي استطاعت

الشرطة الفرنسية إنهائه دون أي عنف.

وأضاف أن أكثر من 1200 شخص تعرضوا لغرامة مالية لعدم احترام قواعد حظر التجول الإجباري ولعدم ارتداء قناع طبي للوجه وكذلك المشاركة في تجمع غير قانوني.

وذكرت الصحيفة أن العشرات اجتمعوا في حظيرة للطائرات بمنطقة ليرون الفرنسية ليل الخميس الماضي للاحتفال برأس العام

الجديد.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين فرنسيين أن بعض رواد الحفل هاجموا الشرطة خلال الليلة الأولى، حيث قذفوا سيارة الشرطة بوابل من الزجاجات والحجارة ما أسفر عن جرح عدد من الضباط.

وأشارت الصحيفة إلى أن الشرطة اعتقلت 5 أشخاص فقط، وصادرت عددا من أدوات الإضاءة والصوت.

 

يُشار إلى أن كورونا المستجد ظهر في أواخر ديسمبر 2019 بمدينة “ووهان” الصينية في سوق لبيع الحيوانات البرية، ثم انتشر بسرعة مع حركة انتقال كثيفة للمواطنين لتمضية عطلة رأس السنة القمرية في يناير الماضي.



[ad_1]

By ahram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *