رئيس مجلس الأدارة
شريف البنا
رئيس التحرير
منى البرهمتوشى

قررت السلطات في ألمانيا تمديد الإغلاق الجزئي حتى شهر ديسمبر المقبل، بعد إعادة فرض القيود بسبب ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا.

والإغلاق الجزئي الذي أعلن عنه في 2 نوفبر الحالي، أعاد إغلاق الحانات والأماكن الرياضية والمطاعم والنوادي الليلية، لكنه استثنى المدارس وصالونات الحلاقة ومتاجر التجزئة، على عكس الإغلاق الأول في الربيع.

ومن المرجح أن يقترح المسؤولون قيودا أكثر مرونة لموسم عيد الميلاد والسماح بزيارات عائلية محدودة، فيما يطالب المحافظون بفرض قواعد أكثر صرامة.

وسجلت ألمانيا وفيات قياسية بفيروس كورونا المستجد بلغت 410 حالات خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية.

يأتى ذلك قبيل اجتماع زعماء الولايات، البالغ عددها 16 ولاية، مع المستشارة أنجيلا ميركل، اليوم

الأربعاء، لبحث القيود التي ستفرض في فترة عطلات عيد الميلاد ورأس السنة، وفقا لقناة الغد.

 

وأفادت بيانات معهد روبرت كوخ للأمراض المعدية بأن أعداد حالات الإصابة المؤكدة بالفيروس زادت 18633 حالة إلى 961320 حالة.

ومن المتوقع أن تمدد الولايات إجراءات العزل العام حتى 20 ديسمبر، بعد أن نجحت في وقف تزايد الأعداد لكنها لم تخفضها. وسيُبقي ذلك على الحانات والمطاعم وأماكن الترفيه مغلقة في حين تظل المدارس والمتاجر مفتوحة.

 

 



By ahram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *