رئيس مجلس الأدارة
شريف البنا
رئيس التحرير
منى البرهمتوشى

 

قال جون كيري الرئيس الأمريكي الأسبق، ومرشح الرئيس المنتخب جو بايدن لشغل منصب المبعوث لرئاسي الخاص لقضايا المناخ، إنه سيعمل ما في وشعه لإنجاز المهمة التي كلف بها.

وتابع كيري، خلال مؤتمر صحفي لتقديم أعضاء فريق بايدن، مساء الثلاثاء، ‏أنه لا يمكن لأي دولة وحدها مواجهة التغير المناخي ولإنهاء الأزمة على العالم العمل معًا.

وأكد أن الإدارة الجديدة بقيادة بايدن ستعمل على خطئة جريئة لمكافحة التغير المناخي.

 

من جانبها قالت ليندا توماس جرينفليد مرشحة الرئيس المنتخب جو بايدن، منصب مندوبة واشنطن في الأمم المتحدة، إن الدبلوماسية الأمريكية عادت من جديد، وشكرت بايدن لاختيارها ضمن فريقه الجديد، مؤكدة أنها سبتذل قصارى جهدها لتحقيق أهداف منصبها.

فيما قالت أفريل هاينز مرشحة بايدن لإدراة الاستخبارات الوطنية الأمريكية، إنها ‏ستعمل لمواجهة الكثير من التحديات.

وأعربت عن شكرها لبايدن لاختيارها لهذا المنصب الذي لأول مرة في التاريخ تتولاه امرأة.

من جانبه قال أليساندو مايوركاس، ذو الأصول الكوبية، المرشح لشغل منصب وزير الأمن الداخلي

في إدارة بايدن، إنه سيحمي جميع المضطهدين في البلاد.

وقال إنه قبل تشريف بايدن بترشيحه لهذا المنصب، مؤكدًا أنه سيعمل بكل جهده لتحقيق المطلوب.

وروى مايوركاس كيف دخل إلى الولايات المتحدة هو وغيره من الأشخاص ذو الأصول الأجنبية وكيف تعايشوا في هذا البلد.

وتابع ‏مرشح بايدن لوزارة الأمن الداخلي قائلاً: “سأعمل بكل جد من أجل أمن الأمريكيين”.‎

من جانبه أعرب وزير الخارجية الأمريكي الجديد في إدارة الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن، أنتوني بلينكن، عن شكره لبادن لاختياره لتلك المهمة في الوقت الراهن.

وتابع بلينكن، في مؤتمر صحفي لفريق بايدن الجديد للإعلان عن أعضاء الفريق الذي سيدير الولايات المتحدة بعد إدارة ترامب، أنني سأذبل كل ما في وسعي للقيام بدور فاعل في المنصب الجديد.

قال الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن، مساء الثلاثاء، إنه سيعمل على مواجهة التغير المناخي، الذي سيكون جون كيري مسؤولاً

عن ملفه.

وقال فريقه الجديد الذي سيعلن عنه اليوم لتولي المناصب في إدارته، مسلح بأكبر الخبرات وحقق إنجازات دبلوماسية عظيمة.

وتابع بايدن في كلمة له مساء اليوم الثلاثاء، لاختيار أعضاء فريق إدارته لتولي المناصب، ‏أن الولايات المتحدة ستعود لمركزها التاريخي في القيادة.

وأشار إلى أن فريقه الجديد سيجعل الولايات المتحدة أقرب إلى الحلفاء، مشيدًا باختياراته.

‏وقال بايدن، إن انتوني بلينكن سيعيد الثقة في وزارة الخارجية مرة أخرى، وسيعزز علاقة واشنطن بالعالم، ‏وستتولى للمرأة الأولى إمرأة منصبًا كبيرًا في قيادة الاستخبارات، فضلاً عن اختيار شخصًا من أصل لاتيني لأحد المناصب.

وأكد ‏أنه يقدم فريقًا يحافظ على أمن وسلامة بلدنا ويعيد الاعتبار للولايات المتحدة.

واختار الرئيس الأمريكي المنتخب، مساء أمس الاثنين، أليساندو مايوركاس، ذو الأصول الكوبية، لشغل منصب وزير الأمن الداخلي

، واستقر على اختيار أنتوني بلينكين لحقيبة وزارة الخارجية، وهو حليفه الدبلوماسي المخضرم، ووقع الاختيار على ليندا توماس جرينفليد لشغل منصب مندوبة واشنطن في الأمم المتحدة، جيك سوليفان لمنصب مستشار الأمن القومي، بدلًا من وربرت أوبراين.

ويعيد بايدن جون كيري للعمل الرسمي مرة أخرى، من خلال اختياره مبعوثًا رئاسيًا خاصًا لقضايا المناخ، وذلك بحسب ما ذكره الفريق الانتقالي للرئيس الأمريكي لوكالة رويترز للأنباء اليوم.



By ahram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *