رئيس مجلس الأدارة
شريف البنا
رئيس التحرير
منى البرهمتوشى

كوبرى جرجا / دار السلام الذى يربط مراكز الشرق “دار السلام واخميم وساقلته” بمراكز الغرب الجنوبية “المنشاه والعسيرات وجرجا والبلينا ) افتتحه الرئيس عبدالفتاح السيسى منذ عامين بتكلفة بلغت حولى نصف مليار جنيه ، لتكتمل منظومة النقل بالصعيد وخاصة بعد إنشاء مطار سوهاج الدولى وطريق البحر الأحمر الصحراوى.

 

وكانت فرحة أهالى المراكز الجنوبية بيوهاج غامرة ، ففى المراكز الموجودة شرق نهر النيل يتم نقل الركاب إلى جامعة سوهاج الجديدة وإلى

مطار سوهاج الدولى ، وكذلك يستفيد منه أهالى المراكز الموجودة غرب النيل لنقل الركاب إلى طريق البحر الأحمر الصحراوى وإلى مدينة الكوثر الصناعية ، إلا أن هذه الفرحة تبخرت تماما بعدما فوجئوا بعدم وجود أسهم إرشادية بالكوبرى وخاصة غرب النيل ، ما أدى إلى وقوع العديد من الحوادث اليومية بين السائقين وخاصة السائقين  الذين يقودون عربات التوك

ليلا ونهارا ، ليس هذا فحسب بل إن السيارات التابعة للوحدات المحلية والحكومية تخالف أيضا بسبب عدم تلك الأسهم الإرشادية التى تنظم للسائقين خطوط سيرهم .

أهالى سوهاج يحدوهم الأمل أن يقوم اللواء طارق الفقى محافظ سوهاج بالمرور مرة واحدة ليقف على الحالة السيئة التي وصل إليها السائقون في عدم انتظام سيرهم على الكوبرى ويطلبون من اللواء الدكتور حسن محمود مدير أمن سوهاج تخصيص خدمة مرورية وأيضا أمنية للحد من المشاجرات والسرقات على هذا الكوبرى الذى تكلف بالتمام والكمال 495 مليون جنيه وتم إنشاؤه لخدمة الأهالى وليس لسرقتهم وقتلهم  .



[ad_1]

By ahram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.