رئيس مجلس الأدارة
شريف البنا
رئيس التحرير
منى البرهمتوشى

قررت نيابة مركز الحسينية، برئاسة  محمد جاد، رئيس النيابة، وبإشراف المستشار حلمى عطاالله المحامى العام الأول لنيابات شمال الشرقية، صرف مصور فيديو وفيات مستشفى الحسينية المركزي، بعد الاستماع لأقواله في محتوى مقطع الفيديو الذي صوره من داخل عناية عزل كورونا والذي أدعى فيه أن نقص ونفاذ الأكسجين كان سببا في وقوع 4 وفيات. 

كما استمعت النيابة لأقوال أسر وأهلية المتوفين عن مدى معرفتهم بملابسات واقعة وفاة ذويهم وهل توجد ثمه

اتهام للفريق الطبي القائم على رعايتهم أم لا، بالإضافة إلى توسيع دائرة الاستماع لكل المعنين بالمستشفى من مديره ومسؤولي الصيانة وشبكة الأكسجين؛ للوقوف علي حقيقة الفيديو الذي تم تداوله ومدى صحة الاتهامات التي وجهت عبر مقطع الفيديو، للتعرف على أسباب الوفيات الأربعة وتوقيتاتها، ومدى توافر الأكسجين داخل الشبكة الرئيسية للمستشفى، وجاهزية الشبكة الاحتياطية وقت الاحتياج اليها.

 

وكان الدكتور ممدوح غراب، محافظ الشرقية، قد أكد عدم صحة وفيات مستشفى الحسينية المركزي الأربعة بسبب نقص أو نفاذ الأكسجين من المستشفى، مؤكدًا أن الوفاة طبيعية نتيجة تدهور حالتهم بسبب الإصابة بفيروس كورونا وأنهم أصحاب أمراض مزمنة.

 

وأشار إلى أن الاكسجين المغذي لمرضي كورونا بالعناية المركزة هو نفسه المغذي للحضانات والعناية العامة ووقت حدوث الوفيات كانت سيارة الأكسجين تغذي التانك ما يعني أنه لا يوجد نقص أو نفاذ بالأكسجين، بالإضافة إلى أنه توجد شبكة إحتياطية للإستعانة بها في حالة حدوث أي مشكلة في خزان الأكسجين ويتم تقديم الخدمات الصحية للمرضي بصورة مرضية.
 



[ad_1]

By ahram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *