رئيس مجلس الأدارة
شريف البنا
رئيس التحرير
منى البرهمتوشى

أعلنت المفوضية السامية لشئون اللاجئين تقديم مساعدات تُقدر بنحو 32 طناً من المساعدات الطارئة إلى اللاجئين الإثيوبيين في شرق السودان، لافتة إلى أنه من المقرر وصول نحو 100 طن أخرى من مواد الإغاثة الإضافية بعد غد.

وبدأ المفوض السامي للأمم المتحدة لشئون اللاجئين، فيليبو جراندي، زيارة إلى السودان، الذي يستقبل أعدادا متزايدة من اللاجئين القادمين من إثيوبيا.

وأشارت المفوضية، في بيان صحفي، إلى أنه

منذ بدء القتال في منطقة تيغراي الشمالية في إثيوبيا أوائل شهر نوفمبر، عبر أكثر من 43 ألف لاجئ إلى السودان بحثا عن الحماية والمأوى.

وتفقد جراندي اليوم معسكر “أم راكوبة” للاجئين الاثيوبيين في منطقة “القلابات الشرقية” بولاية القضارف، في شرق السودان، وعقد اجتماعا مع حكومة الولاية والمنظمات الدولية والمحلية العاملة بالمعسكر،

وتلقى عرضا حول أوضاع الأطفال الصحية والتعليمية بالمعسكر، كما زار المفوض السامي اليوم ولاية كسلا (شرق) أمس، واجتمع مع حكومة الولاية، وتفقد معسكر “حمداييت”.

واستعرض جراندي عمليات المفوضية الهادفة لدعم جهود الاستجابة التي تقودها الحكومة للتدفق الأخير للاجئين، فيما تواصل المفوضية تكثيف جهودها الإغاثية مع لجنة اللاجئين السودانية والسلطات المحلية وسط تحديات لوجستية.

وذكرت المفوضية أنها ساعدت في نقل ما يقرب 10 آلاف لاجئ إلى موقع “أم راكوبة”، الذي يبعد 70 كيلومتراً داخل الحدود السودانية، حيث يستمر العمل لإنشاء المآوي وتحسين الخدمات.



By ahram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *