رئيس مجلس الأدارة
شريف البنا
رئيس التحرير
منى البرهمتوشى

ارتفعت حصيلة قتلى الجيش السوري جراء استهداف حافلة عسكرية على طريق حمص- دير الزور، حيث أحصى المرصد السوري 37 قتيلاً في حصيلة أولية بينهم 8 ضباط برتبة مختلفة، تعرضت جثث بعضهم للتفحم إثر الحرائق التي اندلعت إثر الاستهداف، إضافة إلى وجود عدد من الإصابات بعضها بحالات حرجة.

 

وأوردت وكالة الأنباء السورية مقتل 25 مواطنا وإصابة 13 آخرين بجروح  جراء هجوم إرهابي على حافلتهم في منطقة كباجب على الطريق بين دير الزور

وتدمر.

ويعد هذا الهجوم لتنظيم داعش هو الأكبر خلال هذا العام في عدد الخسائر البشرية في صفوف قوات الجيش السوري.

ورصد المرصد السوري كميناً محكماً لعناصر تنظيم داعش استهدف 3 حافلات مبيت تقل عناصر من المسلحين الموالين للجيش السوري و”الفرقة الرابعة”، في بادية الشولا على طريق حمص-دير الزور، ما أدى إلى وقوع قتلى وجرحى في صفوفهم.

وبذلك، بلغت حصيلة الخسائر البشرية منذ  24 مارس 2019 نحو 1221 قتيلا من القوات السورية والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية، من بينهم اثنين من الروس على الأقل، بالإضافة لـ145 من المليشيات الموالية لإيران من جنسيات غير سورية، قتلوا جميعاً خلال هجمات وتفجيرات وكمائن لتنظيم داعش في غرب الفرات وبادية دير الزور والرقة وحمص والسويداء.

كما وثق المرصد مقتل 4 مدنيين عاملين في حقول الغاز و11 من الرعاة بالإضافة لمواطنة في هجمات إرهابية شنها تنظيم داعش، فيما وثق المرصد كذلك مقتل 601 من عناصر التنظيم، خلال الفترة ذاتها خلال الهجمات والقصف والاستهدافات.



[ad_1]

By ahram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *