رئيس مجلس الأدارة
شريف البنا
رئيس التحرير
منى البرهمتوشى

حذر المتحدث باسم القائد العام للقوات المسلحة العراقية، يحيى رسول، من أن أي ضربة بين أمريكا وإيران ستكون نتائجها “كارثية”، مشددا على أن “على واشنطن وطهران أن تحترما سيادة العراق”.

وأكد يحيى رسول أن العراق “لا يريد أن يكون منطلقا لضرب دول الجوار”.

وأشار إلى أن “قدرات الجيش العراقي جيدة جدا، والقوات المسلحة تراقب التصعيد في

المنطقة”، موضحا أنه “في ظل التصعيد بين الولايات المتحدة وإيران، ما يهم العراق هو مصلحته، وأي ضربة بين أمريكا وإيران ستكون نتائجها كارثية”.

كما لفت المتحدث إلى أن “بناء البلد والابتعاد عن الصراع هو ما يفترض أن يكون من الأولويات”، مشددا على أن سيادة العراق

“خط أحمر” بالنسبة للقوات المسلحة، وعلى أمريكا وإيران أن “تحترما سيادة العراق”، مشيرا إلى أن “القوات المسلحة العراقية تتواصل مع سوريا لتأمين الحدود”.

وقال رسول إن “جيش العراق بحاجة الى زيادة قدرات الدفاع الجوي”، مؤكدا أنه “لا يوجد فيتو على تسليح الجيش العراقي”.

وتأتي تصريحات القائد العام للقوات المسلحة العراقية، بعد أن توعدت عدة جهات بالانتقام لمقتل القيادي في “الحشد” أبو مهدي المهندس، وقائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني. 



[ad_1]

By ahram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *