رئيس مجلس الأدارة
شريف البنا
رئيس التحرير
منى البرهمتوشى

دعت الصين، اليوم الثلاثاء جميع الأطراف المعنيين بالقضية النووية الإيرانية إلى التحلي بالهدوء وضبط النفس والإحجام عن أي عمل من شأنه تصعيد التوترات في المنطقة.

جاء ذلك في تصريح للمتحدثة باسم وزارة الخارجية الصنية “هوا تشون يينج” خلال المؤتمر الصحفي اليومي بمقر الوزارة؛ تعليقًا على إعلان منظمة الطاقة الذرية الإيرانية أمس الإثنين

أن إيران بدأت تخصيب اليورانيوم بنسبة 20% في منشأة (فوردو) ووصفت الخارجية الأمريكية ذلك بأنه “ابتزاز نووي”، و”محاولة ستبوء بالفشل”.

وقالت يينج “إن القضية النووية الإيرانية تمر بمنعطف حرج، وفي مرحلة معقدة وحساسة للغاية، وإن الصين تحث جميع الأطراف على التحلي بالهدوء

وضبط النفس، والتمسك بالالتزامات المنصوص عليها في الاتفاق (النووي)، والامتناع عن القيام بأي عمل من شأنه تصعيد التوترات، وذلك من أجل إفساح المجال للجهود الدبلوماسية وتغيير الوضع”.

وأضافت يينج أن “الأولوية القصوى هي دفع الولايات المتحدة للعودة غير المشروطة إلى خطة العمل الشاملة المشتركة (الاتفاق النووي)، ورفع جميع العقوبات ذات الصلة”، معتبرة أن ذلك من شأنه أن يساعد في إعادة الاتفاق إلى ما وصفته بـ “المسار الصحيح”.



[ad_1]

By ahram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *