رئيس مجلس الأدارة
شريف البنا
رئيس التحرير
منى البرهمتوشى

 

أكدت موسكو، اليوم الجمعة، على موقفها من عدم شرعية المستوطنات الإسرائيلية، مشيرة إلى تعارض محاولات إكساب الشرعية لتلك المستواطنات لا يتماشى القوانين الدولية.

و قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زخاروفا، إن زيارة وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إلى مرتفعات الجولان المحتلة تتحدث عن استصغار واشنطن للقانون الدولي، وفقا لوكالة سبوتنيك.

وقالت زاخاروفا: “نرى (زيارة بومبيو) دليلا آخر لموقف واشنطن الذي

يظهر اسصغارا بالمبادئ القانونية الدولية حول تسوية الوضع في الشرق الأوسط المعترف بها عالميا”.

وأكدت المتحدثة، أن محاولات الإدارة الأمريكية إضفاء الشرعية على المستوطنات الإسرائيلية غير القانونية بهذه الطريقة تتعارض مع ميثاق الأمم المتحدة وقرارات مجلس الأمن.

وتابعت، “نعيد التأكيد على الموقف المبدئي لروسيا بشأن عدم شرعية بناء

إسرائيل للمستوطنات على الأراضي التي تم الاستيلاء عليها عام 1967. وتعرقل هذه الأعمال الجهود المبذولة لاستئناف عملية التفاوض الهادفة إلى إقامة سلام عادل ودائم وشامل في منطقة الشرق الأوسط “.

وزعم مايك بومبيو، أن عودة مرتفعات الجولان إلى سوريا قد يعرض سكان إسرائيل والغرب إلى المخاطر “تخيلوا الأخطار التي سيتعرض لها سكان إسرائيل والغرب إذا أعيد الجولان إلى سوريا وحكم الرئيس الأسد هنا”.

وتعد زيارة بومبيو إلى مستوطنة إسرائيلية في الضفة أو الجولان هي أول زيارة من هذا النوع  يقوم بها وزير خارجية أمريكي.

 



By ahram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *