رئيس مجلس الأدارة
شريف البنا
رئيس التحرير
منى البرهمتوشى

سادت حالة من الهدوء والسكون التام معظم مدن وقرى محافظة الغربية واختفت تماما مظاهر الاحتفال ببداية العام الجديد

بدت الشوارع شبة خالية من المارة ولم تشهد اى مظاهر من مظاهر الاحتفالات.

 

يقول المهندس عبدالحكيم مشالي، يبدو أن أهالي الغربية اعتادوا على البقاء بالمنزل لاسباب عديدة أهمها الحالة الاقتصادية الصعبة التى يعانى منها المواطنون وارتفاع اسعار العديد من السلع والخدمات اضافة الى   تفشى فيروس كورنا والتزام

معظم الأهالى البقاء بالمنزل

ويقول طارق جاب الله موظف بالاثار  لقد اختفت مظاهر الاحتفالات تماما والتى كانت تبدأ فى الأسبوع الأخير من كل عام  حيث اعتاد الأهالى شراء مختلف أنواع الهدايا والحلويات ولكن جاء عام كورونا ليجبر الجميع بالبقاء بالمنزل.

 

وتقول سميحة الوقدى موجهة لغة انجليزية بالأزهر الشريف، ان تفهم المواطنين لخطورة فيرس

كورونا وزيادة نسبة الوعى لديهم أدى الى عزوف الأهالى  عن الخروج والاحتفال بالأعياد  اضافة الى ارتفاع الأسعار ومعاناة الطبقة الفقيرة والمتوسطة من قلة الدخل وتوقف بعض اصحاب المهن الحرفية عن العمل بسبب الفيروس.

 

ويقول محمد يحي عفيفى مدرس تربية رياضية، لم نشعر بـأى مظهر من مظاهر الاحتفالات بالعام الجديد  فى قرى ومدن محافظة الغربية لأسباب اقتصادية وأخري وقائية بسبب فيروس كورنا ففضل معظم المواطنون البقاء بالمنزل حفاظا على صحتهم وخوفا من انتشار الفيروس الذى أودي بحياة العديد من اقرانهم وجيرانهم وأقاربهم.

 



[ad_1]

By ahram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *