رئيس مجلس الأدارة
شريف البنا
رئيس التحرير
منى البرهمتوشى

تمكن الدكتور صابر وهيب، أستاذ جراحات الأطفال والتشوهات الخلقية بكلية الطب جامعة الإسكندرية، من إنقاذ طفلة تبلغ من العمر عام ونصف العام من دوله ليبيا الشقيقة تعاني من تجمع دموى بالوجه وتحديداً بالغدة النكافية حيث تم علاجها دون تدخل جراحي.

أوضح الدكتور صابر وهيب أستاذ جراحات الأطفال إن الطفلة الصغيرة من دولة ليبيا الشقيقة بحثت أسرتها عن علاج للأوعية الدموية بمنطقة الوجه والغدة النكافية، وتم

استخدام علاج لها ببروتوكول معين لمدة عام مع المتابعة المنتظمة لحالة الطفلة.

 

وأضاف”وهيب” في تصريحات صحفية له، اليوم، إنه تم ضبط جرعة الأدوية طوال فترة العلاج حتى شفيت بدون تدخل جراحى والاختلافات الخقيه الدموية وهى تمثل نسبة عالية من التشوهات الخلقية.

وأكد أن حالة الطفلة الصغيرة نادرة وقد تصيب طفل فى كل مائة مولود

وقد تنجح تقنية العلاج بدون تدخل جراحى  بنسبة 60٪  من الحالات وتحسين وضع الورم الدموى أو التجمع الدموى للوسائل الأخرى الجراحية في باقي النسبة .

وأوضح أن التقنيه الحديثة في علاج الورم الدموي ساعدت فى الارتقاء وتحسين نتائج علاج التجمعات الدمويه بشكل مرضى ونسب مرضيه بدون وقبل التدخل الجراحي.

 

وأكد أن الطفلة في حاله تحسن وذلك من خلال تطبيق العلاج عليها لمدة العام، ومن خلال صورها توضح الفرق قبل وبعد تطبيق العلاج الذي ساعد على تخفيف الورم وتقليل حدة الورم في وجه الطفلة



[ad_1]

By ahram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *